رئيس أذربيجان: نقترب من استعادة وحدة أراضينا

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة

 

قال  الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، اليوم الأربعاء،  "كانت مهمتنا استعادة وحدة أراضي أذربيجان، ونحن نقترب من هذا الهدف، ويمكن القول أننا كنا ننتظر استعادة وحدة أراضي أذربيجان منذ 30 عاماً".

 

وأضاف علييف "كما تعلمون، طوال هذا الوقت كانت أذربيجان ملتزمة بجدية بعملية المفاوضات. ولكن، للأسف هذا لم يؤد إلى أية نتيجة مهمة. بالإضافة إلى ذلك، على مدى السنوات القليلة الماضية، استفزتنا القيادة الأرمينية باستمرار بتصريحاتها وأفعالها، بما في ذلك الاستفزازات العسكرية. آخرها

حدث في 27  سبتمبر. لقد اضطررنا للرد، وتبين أن ردنا شديد للغاية بالنسبة لأرمينيا، وفقا لوكالة سبوتنيك.

وبالحديث عن النصر، نحن لم نحدد لأنفسنا مثل هذا الهدف. أردنا حله على طاولة المفاوضات. لكننا كنا دائما على استعداد لتحقيق ذلك في ساحة المعركة وهو ما نقوم به".

 

يشار إلى أن النزاع الأرميني الأذربيجاني حول منطقة "قره باغ" ما زال قائما

منذ عام 1988 عندما قام سكان المنطقة من الأغلبية الأرمينية بإعلان الانفصال عن أذربيجان.

وبعد مواجهات عسكرية استمرت ما بين عامي 1992 – 1994 فقدت أذربيجان سيطرتها على المنطقة المتنازع عليها، وأعلنت منطقة "قره باغ" استقلالها. غير أنها لا تعتبر حاليا طرفا مشاركا في المفاوضات الجارية بين أذربيجان وأرمينيا لتسوية النزاع.

واندلعت في 27 سبتمبر الماضي اشتباكات مسلحة على خط التماس بين القوات الأذربيجانية والأرمنية في إقليم ناغورني قره باغ والمناطق المتاخمة، في أخطر تصعيد بين الطرفين منذ أكثر من 20 عاما وسط اتهامات متبادلة ببدء القتال واستقطاب مسلحين أجانب.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الوفد ولا يعبر عن وجهة نظر استراحة وانما تم نقله بمحتواه كما هو من "الوفد" ونحن عبر مجلة استراحة غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق