صحيفة بريطانية: ترامب هو الفائز بالانتخابات الأمريكية

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة

أعلنت صحيفة ديلي ميل البريطانية، عن توقعاتها بفوز الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية 2020، مساء غد الثلاثاء، بعدما ناقش ترامب سيناريوهات 3 نوفمبر المحتملة بالتفصيل.

 

وقالت الصحيفة، إنه من المحتمل أن بعض الولايات مازالت لا تعرف المرشحين الذين سيحصلون على أصوات الهيئة الانتخابية يوم الثلاثاء، حيث أدلى عدد قياسي من الناخبين بأصواتهم عبر البريد في خضم جائحة فيروس كورونا.

وأكدت الصحيفة، أن ولاية بنسلفانيا، على سبيل المثال، تقبل بطاقات الاقتراع بالبريد حتى نهاية الأسبوع يوم الجمعة وستظل ولاية نورث كارولينا تعد الأصوات بعد ثمانية أيام من يوم الانتخابات، يصر مسئولو الانتخابات في نورث كارولينا على أن 97 في المائة من الأصوات سيتم فرزها بالفعل ونشرها في ليلة الانتخابات.

وأوضحت ديلي ميل، أن فريق ترامب يستعد للادعاء بأن بطاقات الاقتراع التي تم فرزها عبر البريد

بعد 3 نوفمبر، هي دليل على تزوير الانتخابات والانتخابات وسيتهم الديمقراطيين بمحاولة سرقة الانتخابات، وهو ما رد عليه تيم مورتو مدير الاتصالات في حملة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قائلا: "هذا ليس سوى أشخاص يحاولون إثارة الشك حول فوز ترامب عندما يفوز".

كانت المحكمة العليا قد قضت بأن بنسلفانيا ونورث كارولينا يمكنهما عد أصواتهما عبر البريد في الأيام التي تلي الانتخابات - مما يعني أنه من غير المرجح أن يُعرف الفائز الحقيقي مساء الثلاثاء، ومن المتوقع أن تكون بطاقات الاقتراع عبر البريد والاقتراع الغيابي في صالح الديمقراطيين، كما تفعل عادة إجراءات التصويت المبكر والبعيدة.

وقدمت الصحيفة نقلا عن مصادرها العديد من التوقعات، أنه في ليلة الانتخابات، قائلة: "سيبدو أن الرئيس ترامب متقدم

في ولاية بنسلفانيا، ومن ثم يمكن أن تتغير النتيجة النهائية للولاية بشكل كبير لصالح المرشح الديمقراطي جو بايدن بعد فرز بطاقات الاقتراع عبر البريد"، مضيفة: "مع 20 صوتًا من أعضاء الهيئة الانتخابية ، تعد ولاية بنسلفانيا واحدة من أكثر الولايات المتأرجحة تأثيرًا وحسمًا لتحقيق نصر عام 2020، فلوريدا، التي تمتلك 29 صوتًا، هي الأهم بالنسبة ل ترامب للفوز بها لتأمين أربع سنوات أخرى".

ويمنع قانون الانتخابات في ولاية كيستون المسئولين من فرز بطاقات الاقتراع بالبريد قبل حلول يوم الانتخابات، وقالت وزيرة خارجية بنسلفانيا كاثي بوكفار لشبكة إن بي سي نيوز برنامج "Meet the Press" صباح الأحد بأنها تتوقع ما يصل إلى 10 أضعاف كمية البريد الاقتراع كما في السنوات السابقة.

كما توقع جيسون ميللر، كبير مستشاري حملة ترامب يوم الأحد، أن الرئيس "سيعاد انتخابه بسهولة ولن يتمكن أي قدر من اللصوصية الديمقراطية بعد الانتخابات من تغيير النتائج"، ثم اتهم أنه إذا خسر ترامب ، فسيكون ذلك بسبب "عمليات الاختطاف أو الدعاوى القضائية أو أي نوع من الهراء" من جانب الديمقراطيين.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الوفد ولا يعبر عن وجهة نظر استراحة وانما تم نقله بمحتواه كما هو من "الوفد" ونحن عبر مجلة استراحة غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق