ذا صن: البريطانيون يهرعون لتخزين السلع عقب إعلان الإغلاق التام بسبب كورونا

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة

ذكرت صحيفة ذا صن البريطانية أنه في أعقاب إعلان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون فرض الإغلاق التام في البلاد لمدة أربعة أسابيع في محاولة لاحتواء تفشي فيروس (كورونا) المستجد، هرع البريطانيون لشراء وتكديس السلع والبضائع بعد سيطرة حالة من الفزع عليهم من احتمال عدم تمكنهم من الحصول على احتياجاتهم الأساسية.
وقالت الصحيفة - في تقرير أوردته على موقعها على الإنترنت اليوم - إن إعلان الإغلاق دفع المواطنين

إلى الاصطفاف في طوابير طويلة خارج المتاجر في مانشستر ولندن وساوثامبتون.
وأعادت الصحيفة إلى الأذهان مشهد خلو المتاجر في مارس الماضي من البضائع عندما سارع البريطانيون إلى تخزين المواد الأساسية؛ ما أجبر العديد من المتاجر الكبرى على تطبيق نظام تقنين الشراء واسع النطاق لأول مرة منذ الحرب العالمية الثانية.
وأشارت الصحيفة إلى أن الإحصائيات التي أعدت في الأسبوع الأول من شهر مارس أظهرت أن البريطانيين أنفقوا ما يقرب من 60 مليون جنيه إسترليني إضافيًا على تخزين الضروريات.
يأتي ذلك رغم تأكيد رؤساء المتاجر الكبرى أن هناك فائضا من السلع وأن مواعيد التسليم متاحة أثناء الوباء.
من جهته، قال أندرو أوبي رئيس قسم الغذاء والاستدامة في اتحاد التجزئة البريطاني الشهر الماضي: "ندعو المستهلكين إلى مراعاة الآخرين والتسوق بنفس الطريقة التي اعتادوا عليها خلال هذا الوقت الصعب".
وفي ويلز ، فرضت الحكومة حظراً على شراء العناصر "غير الأساسية"؛ ما أثار الغضب بين المتسوقين، وفقا للصحيفة.
 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الوفد ولا يعبر عن وجهة نظر استراحة وانما تم نقله بمحتواه كما هو من "الوفد" ونحن عبر مجلة استراحة غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق