واشنطن: لن نتساهل مع الهجمات التي تشنها فصائل مُوالية لإيران في العراق

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة

 

حذرت الولايات المتحدة، من أنها لن تتساهل مع الهجمات التي تشنها فصائل موالية لإيران على المصالح الأمريكية في العراق، مهددة بالانتقام وسط مخاوف الحكومة العراقية من انسحاب أمريكي محتمل.


وقال مساعد وزير الخارجية الأمريكي للشرق الأوسط ديفيد شنكر - في

تصريح أوردته قناة (الحرة) الأمريكية مساء اليوم /الخميس/ - إنه لا يمكن للولايات المتحدة أن تتسامح مع التهديدات ضد مواطنيها وجيشها المتمركز في الخارج.


وشدد على أن واشنطن لن تتردد في

اتخاذ إجراءات، إذا لزم الأمر لحماية أفرادها ، فما لم يؤكد رسميا التهديد بإغلاق سفارة الولايات المتحدة في بغداد.


وقال شنكر إن "المشكلة الأكبر في العراق هي الميليشيات المدعومة من إيران التي تقوض الاستقرار وتهاجم الولايات المتحدة. الأسلحة ليست تحت سيطرة الحكومة المركزية وهذه المجموعات تواصل إطلاق الصواريخ على سفارتنا ومهاجمة الأمريكيين".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الوفد ولا يعبر عن وجهة نظر استراحة وانما تم نقله بمحتواه كما هو من "الوفد" ونحن عبر مجلة استراحة غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق