بوتين وترامب وماكرون يدعون أرمينيا وأذربيجان للتعهد باستئناف المفاوضات دون شروط

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة

 

اتفق رؤساء روسيا والولايات المتحدة وفرنسا على صيغة بيان حول الوضع في قره باغ؛ إذ دعا فلاديمير بوتين ودونالد ترامب وإيمانويل ماكرون الأطراف المتحاربة في كل من أرمينيا وأذربيجان إلى وقف الأعمال القتالية والتوجه إلى طاولة المفاوضات دون شروط.


وجاء في البيان الذي نُشِر على موقع الكرملين الإلكتروني: "رئيس روسيا

الاتحادية ورئيس الولايات المتحدة ورئيس الجمهورية الفرنسية الذين يمثلون البلدان المشاركة في مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا يدينون بأشد العبارات تصعيد العنف الذي يحدث على خط التماس في منطقة النزاع في إقليم قره باغ".


وتابع البيان، بحسب ما نقلت وكالة أنباء (سبوتنيك) الروسية: "ندعو إلى وقف فوري للأعمال القتالية بين القوات المسلحة للأطراف المعنية".


وتجددت الاشتباكات العسكرية بين أرمينيا وأذربيجان في 27 سبتمبر وأقر الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف فرض حالة الحرب في عدد من مدن ومناطق الجمهورية وحظر التجول، كما أعلن عن تعبئة جزئية، وبالمثل، أعلن مجلس الوزراء الأرميني حالة الحرب والتعبئة العامة في البلاد بسبب الأحداث في قره باغ.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الوفد ولا يعبر عن وجهة نظر استراحة وانما تم نقله بمحتواه كما هو من "الوفد" ونحن عبر مجلة استراحة غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق