حول "المصالحة الخليجية".. وزير الخارجية الكويتي يعلن فتح الأجواء بين السعودية وقطر

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة

أعلن وزیر الخارجیة الكویتي الشیخ الدكتور أحمد ناصر المحمد الصباح، اليوم الإثنين التوصل إلى اتفاق یتم بموجبه فتح الأجواء والحدود البریة والبحریة بین المملكة العربیة السعودیة ودولة قطر اعتبارا من مساء الیوم الاثنین، وذلك خلال بيان نقله تلفزیون دولة الكویت.

 

وقال الشیخ أحمد الناصر:"بمناسبة انعقاد قمة مجلس التعاون لدول الخلیج العربیة التي سیتم عقدھا في محافظة العلا بالمملكة العربیة السعودیة یوم غد أجرى الشیخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمیر البلاد اتصالا ھاتفیا بأخیه الشیخ تمیم بن حمد آل ثاني أمیر دولة قطر وأخیه الأمیر محمد بن سلمان بن عبدالعزیز آل سعود ولي العھد نائب رئیس مجلس الوزراء وزیر الدفاع بالمملكة.

 

وأضاف أنه "تم التاكید خلال الاتصال على حرص الجمیع على وحدة الصف ولم الشمل وجمع الكلمة من خلال توقیع بیان العلا الذي یعد بحول الله إیذانا باستھلال صفحة مشرقة في العلاقات الأخویة خالیة من أي عوارض تشوبھا".

 

وأوضح أنه "بناء على اقتراح الشیخ نواف الأحمد الصباح أمیر البلاد فقد تم الاتفاق على فتح الأجواء والحدود البریة والبحریة بین المملكة العربیة السعودیة ودولة قطر اعتبارا من مساء ھذا الیوم".

 

واستدرك "وقد عبر سموه عن بالغ شكره وامتنانه لأخیه خادم الحرمین الشریفین الملك سلمان بن عبدالعزیز آل سعود وأخیه صاحب السمو الملكي الأمیر محمد بن سلمان بن عبدالعزیز على ما یولونه من اھتمام بالغ بانجاح أعمال القمة كما عبر سموه عن ثقته في حرص أشقائه قادة دول المجلس وجمھوریة مصر العربیة بأن تكون ھذه القمة قمة مصالحة تعزز اللحمة وتقوي المسیرة المباركة للتضامن وتكفل بحول الله إنھاء ھذا العارض ومفتتحا إلى كل ما فیه خیر لدول المجلس وجمھوریة مصر العربیة الشقیقة ومعالجة كافة الموضوعات ذات الصلة وعودة الأمور إلى طبیعتھا بما یحقق التعاون والتكاتف ویضمن تكثیف أواصر الود والتآخي".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق