تعليق أسامة كمال على واقعة مستشفى الحسينية (فيديو)

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة

علق الإعلامي أسامة كمال، على واقعة مستشفى الحسينية وصورة الممرضة المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي، قائلًا: "صورة الممرضة تنقل لنا مشاعر العجز اللي ممكن تمر على أي إنسان مسؤول على حياة إنسان".

وتابع "كمال"، خلال تقديمه برنامج "90 دقيقة"، المذاع على فضائية "المحور"، مساء الأحد، أن الممرضة تحدثت بأن هناك خللا في الأوكسيجين أدى لضعف وصوله للمرضى نتج عنه اختناق عدد كبير من حالات العزل بمستشفى الحسينية، وهذا أدى لضغط كبير عليها، لأنها لأول مرة تشهد هذا الأمر. 

ولفت إلى أن محافظ الشرقية الدكتور ممدوح غراب أكد بأن الأكسجين لم يشهد أي نقص، متابعًا: "طب إيه السبب، طب كلام المرضى معناه إيه".

وكشف الدكتور ممدوح غراب، محافظ الشرقية، خلال تصريحات إعلامية سابقة، حقيقة وجود نقص في أنابيب الأكسجين في مستشفى الحسينية وهو ما تسبب في وفاة أربع حالات مصابة بفيروس كورونا.

وقال "غراب"، إن خزان الأكسجين لا يوجد فيه أي نقص والشبكة كانت تعمل بكامل طاقاتها والتي تغذي 21 أنبوب، مضيفًا أنه حتى إذا حدث عجز في شبكة الأكسجين فهناك شبكة موازية موصل فيها 25 أنبوب من الأكسجين، وفي حالة حدوث عجز أيضًا هناك ما بين 44 إلى 45 أنبوب أكسجين جاهزة للتحرك داخل غرف المرضى أو العناية المركزة.

وأوضح أن الحالات التي توفت كانت متدهورة منذ دخولها إلى المستشفى بسبب وصولها متأخر، لافتًا إلى أن من قام بالتصوير هو أحد أبناء أحد الحالات الذي قام باقتحام العناية المركزة ومبنى العزل وقام بتصوير الأطباء وطقم التمريض وهو ما أثر على معنوياتهم بصورة كبيرة.

وأشار إلى أن العناية كان فيها 6 حالات توفى فقط أربع حالات متدهورة ولم يتوفوا في نفس التوقيت، وكان هناك حالتين على أجهزة التنفس الصناعي، مستطردًا "أنه حتى لو كان فيه أي تقصير أو أي خطأ فني سيكون فيه إجراء متبع خاصة أن الواقعة مسار تحقيق من قبل النيابة ولجنة من وزارة الصحة، ولا نعلم لمصلحة من هذا التأثير على الفريق الطبي بالمحافظة".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق