مباريات اليوم

ميركاتو داي 0 تعليق ارسل طباعة

تعرف على نتيجة مباراة يوفنتوس واودونيزي في الدوري الايطالي، ضمن مباريات اليوم الأحد 2-5-2021، لحساب الجولة 34، والتي استضافها استاد مابي بمدينة ريجيو إيميليا.

عذب النجم البرتغالي “كريستيانو رونالدو” مضيفه اودونيزي بعد ان قاد فريقه يوفنتوس لقلب تأخره صفر-1 إلى فوز في الوقت القاتل بنتيجة 2-1.

وبعدما فقد لقب الدوري الايطالي، التي احتكرها خلال المواسم التسعة الأخيرة، بعد تتويج إنتر باللقب اليوم قبل نهاية الموسم بأربع مراحل، أصبح هدف يوفنتوس الأساسي الآن، التواجد ضمن المراكز الأربعة الأولى في ترتيب البطولة المؤهلة لمسابقة دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.

وارتفع رصيد يوفنتوس، الذي حقق فوزه الثاني في مبارياته الأربع الأخيرة بالبطولة، إلى 69 نقطة، ليتقدم من المركز الخامس إلى المركز الثالث، فيما توقف رصيد أودينيزي عند 39 نقطة في المركز الحادي عشر.

بدأت المباراة بنشاط هجومي من جانب أودوينيزي، الذي كاد أن يفتتح التسجيل في الدقيقة السادسة عن طريق الدنماركي جينس ستريجير لارسين، الذي سدد من خارج منطقة الجزاء، لكن الكرة ذهبت في منتصف المرمى، ليمسك البولندي فويتشيك تشيزني، حارس مرمى يوفنتوس، الكرة بثبات.

وترجم أودوينيزي سيطرته المبكرة على اللقاء، بعدما أحرز ناهويل مولينا هدفا لأصحاب الأرض في الدقيقة العاشرة، حيث نفذت ركلة حرة بطريقة سريعة، ليمرر رودريجو دي باول الكرة للاعب الأرجنتيني، الذي انطلق بالكرة قبل أن يسدد من داخل المنطقة، على يمين تشيزني، داخل الشباك.

لم يظهر يوفنتوس أي ردة فعل على هدف أودوينزي سوى في الدقيقة 27، حينما تابع ويستون ماكيني ركلة ركنية من الناحية اليمنى، ليسدد ضربة رأس، لكنها لم تكن متقنة لتمر الكرة بجوار القائم الأيسر.

أضاع باولو ديبالا فرصة التعادل ليوفنتوس في الدقيقة 33، عندما سدد من على حدود المنطقة، لتصطدم الكرة بالدفاع وتغير اتجاهها، لكن سيموني سكوفيت، حارس مرمى أودينيزي، تصدى لها ببراعة.

وأهدر رونالدو فرصة أخرى ليوفنتوس في الدقيقة 37، حيث تلقى كرة عرضية من جهة اليمين عبر ماتيس دي ليخت، ليسدد ضربة رأس غير أن الكرة خرجت لركلة مرمى، ومرت الدقائق المتبقة من الشوط الأول بدون أي جديد لينتهي بتقدم أودينيزي بهدف نظيف.

يوفنتوس واودونيزي – الشوط الثاني

على عكس المتوقع، جاءت بداية الشوط الثاني هادئة من جانب يوفنتوس، في الوقت الذي أضاع خلاله أودينيزي فرصة تعزيز النتيجة في الدقيقة 52 عن طريق تولجاي أرسلان، الذي تهيأت أمام الكرة ليسدد من داخل المنطقة، لكنها مرت بمحاذاة القائم الأيمن مباشرة.

وأتيحت أول فرصة ليوفنتوس خلال هذا الشوط عن طريق رونالدو، الذي سدد كرة زاحفة من خارج المنطقة في الدقيقة 59، لكن سكوفيت كان لها بالمرصاد.

ورد أودوينيزي بهجمة منظمة في الدقيقة 65 انتهت بتسديدة من خارج المنطقة عن طريق جينس ستريجير لارسين ذهبت إلى ركلة مرمى.

كثف يوفنتوس من هجماته خلال الوقت المتبقي من اللقاء، وحصل فريق (السيدة العجوز) على ركلة حرة في الدقيقة 82 نفذها رونالدو، لتلمس الكرة يد أحد لاعبي الحائط البشري داخل منطقة الجزاء، ليحتسب حكم المباراة ركلة جزاء ليوفنتوس.

ونفذ رونالدو ركلة الجزاء بنجاح، بعدما سدد كرة زاحفة على يمين حارس أودوينيزي، الذي كاد أن يمسك بها، لكنها كانت أسرع منه لتحتضن شباكه، محرزا هدف التعادل ليوفنتوس في الدقيقة 83.

واصل يوفنتوس هجومه المكثف، ليثمر هذا الضغط عن تسجيله الهدف الثاني في الدقيقة 90 عن طريق رونالدو الذي تابع تمريرة عرضية متقنة من الناحية اليسرى عن طريق أدريان رابيو، ليسدد ضربة رأس رائعة، على يسار “سكوفيت”، الذي فشل في إبعاد الكرة لتعانق شباكه وسط فرحة طاغية من لاعبي ومسؤولي الفريق الضيف.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة ميركاتو داي ولا يعبر عن وجهة نظر استراحة وانما تم نقله بمحتواه كما هو من "ميركاتو داي" ونحن عبر مجلة استراحة غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق