خبير سياسي: اتهامات أردوغان للمعارضة التركية بالخيانة هروب إلى الأمام

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة
قال مصطفى أوزجان، الباحث السياسي، في الشأن التركي، إن تركيا تمر بحالة من الاحتقان السياسي، مشيرا إلى أن أنقرة تعيش ظروفا صعبة في هذه الأيام.

وأضاف الباحث السياسي، خلال حديثه لقناة "الغد"، أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، دائما ما يهرب للأمام، ويتهم المعارضة باتهمامات باطلة ومعه وزير الخارجية، مشيرا إلى أن أردوغان، اتهم المعارضة بدعم طلبة الجامعات في الاحتجاجات التي نظموها مؤخرا اعتراضا على تعيينه عميدا بإحدى الجامعات.

وأشار إلى أن النيابة في إسطنبول لم ترى أي اتهمامات على الطلاب لذا تم الإفراج عنهم، مؤكدا أن الاعتراض من قبل الطلبة كون القانون لا يسمح بالتعيين ولكن الانتخابات في الجامعات، والادعاء بأن الطلبة لديهم ميولة متطرفة وإرهابية وهو ما لم يثبت بالنيابة في إسطنبول.

وأكد الباحث السياسي، أن أنقرة الآن تمر بظروف صعبة، خاصة مع قدوم الانتخابات وانخفاض أسهم أردوغان، مشددا على أن الرئيس التركي الذي حكم 20 عاما يريد أن يحكم أكثر في المستقبل، ولذا فهو يتصدى لكل من يعارضه.

وأوضح أن الرئيس التركي، يواجه صعوبات في النيل فى الانتخابات الجديدة، منوها إلى التراشق بين المعراضة والحكومة الآن.

وتشهد تركيا حالة احتقان سياسي شديدة بين تحالف الحزب الحاكم من جهة وبين أطراف المعارضة السياسية التركية المختلفة.


ويرى مراقبون هذا الاحتقان خروجا من إطار الخلافات السياسية ليصل إلى حد التخوين، واتهامات بدعم الإرهاب، والتبعية للخارج.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق