خلال اتصال هاتفي.. وزير الخارجية يبحث دفع علاقات التعاون مع نظيره البرتغالى

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة

تلقى وزير الخارجية سامح شكري، اليوم ٢ فبراير ٢٠٢١، اتصالاً هاتفياً من وزير الخارجية البرتغالي "أوجستو سانتوس سيلفا"، في إطار التنسيق المستمر حول سُبل دفع العلاقات الثنائية، فضلاً عن التشاور حول الموضوعات والقضايا الإقليمية والدولية محل الاهتمام المُشترك بين الجانبين.

وفي تصريح للسفير أحمد حافظ، المُتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، ذكر أن الوزير "شكري" قدم خلال الاتصال التهنئة لـ "سيلفا" على تولي بلاده رئاسة الاتحاد الأوروبي اعتباراً من الأول من يناير ٢٠٢١، معرباً عن تطلع مصر إلى مواصلة التنسيق مع البرتغال لدفع العلاقات مع الاتحاد الأوروبي، والارتقاء بمستوى التعاون الأوروبي الأفريقي الذي يحظى باهتمام كبير من الجانبين.

وأضاف حافظ، أن وزير الخارجية أعرب خلال الاتصال عن تقدير الجانب المصري للعلاقات الثنائية المتميزة التي تجمعه بالبرتغال، مؤكداً على تطلع مصر إلى تعزيز آفاق التعاون الثنائي مع البرتغال في شتى المجالات، ومنها العمل على زيادة التبادل التجاري وتشجيع الشركات البرتغالية على الاستثمار في مصر، فضلاً عن الارتقاء بحركة السياحة وتكثيف التعاون الثقافي.

وأشار المُتحدث الرسمي بأن الاتصال شهد كذلك تناول عدد من الملفات الإقليمية، وعلى رأسها قضية سد النهضة، حيث استعرض الوزير شكري آخر مستجداتها مشدداً على الموقف المصري المتمسك بضرورة التوصل لاتفاق قانوني ملزم حول ملء وتشغيل السد. كما تم أيضاً خلال الاتصال تبادل الرؤى حول ملف عملية السلام والأزمتين الليبية والأوضاع في القرن الأفريقي ومنطقة الساحل وشرق المتوسط وسُبُل تطوير التعاون بين الاتحاد الأوروبي ودول الجوار الجنوبي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق