"الغنوشي" يواجه اتهامات بالسعي للسيطرة على مفاصل الحكم في تونس

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة

ما زالت الاتهامات تتولى على حركة الهنضة الإخوانية في تونس، وعلى رأسها راشد الغنوشي، زعيم النهضة ورئيس مجلس النواب، الذي  دعا إلى إرساء نظام برلماني بالكامل.

عبير موسي، رئيسة الحزب الدستوري الحر، قالت إن الغنوشي يحاول السيطرة على مفاصل الدولة، مضيقة  أن حكم الإخوان في تونس يمنع الإصلاحات الاقتصادية الضرورية.

 

أشارت موسي للوضع الاقتصادي الخطير بسبب السياسات الخاطئة منذ 2011، موضحة أن تونس تعيش أزمة دستورية وصراعا بين الرئاسات الثلاث، وفقا لما أوردته قناة "مداد نيوز".

 

لفتت موسي إلى أن بعض القوى المدنية تساعد الغنوشي في السيطرة على البرلمان، وطالبت القوى المدنية بالاتحاد لمواجهة حركة النهضة، والعمل على منع الغنوشي من فرض أجندته السياسية.

 

اتهمت سامية عبو، النائبة عن الكتلة الديمقراطية، العنوشي بمحاولة تطويع الدستور حسب مصالحه الخاصة، قائلة إن الغنوشي تدخل في ملفات لا تعنيه مثل مسألة التعديل الوزاري، عبو شددت على أن الضامن لوحدة الدولة واحترام الدستور هو رئيس الجمهورية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق