"هتعدي" مشروع طلاب العلاقات العامة والإعلان بإعلام الأزهر لدعم الأطباء في مواجهة الكورونا

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة
ظهر أطبائنا المصريون بمشهد عظيم يتباهون به أمام الجميع يأتي ذلك في ظل الظروف الراهنة التي تشهدها دول العالم أجمع منذ حوالي عام ونصف في مواجهة فيروس كورونا المستجد (Cov-19)، وبناءًا عليه إتحد البعض من طلاب الفرقة النهائية من شعبة العلاقات العامة والإعلان بكلية الإعلام جامعة الأزهر بالقاهرة، على أن يكون مشروع تخريجهم تحت شعار (هتعدي)، لدعم الفريق الطبي في مواجهة هذا الفيروس.

وأشاد القائمون على تلك الحملة بدور الأطباء المصريين وجميع الطاقم الطبي، في مواجهة ذلك الفيروس اللعين الذي ضرب البلاد وأطاح بها أرضا من جميع الجوانب، علي أن يكون محتوي حملتهم يحمل كل التقدير والدعم المعنوي للفريق الطبي للرفع من حالاتهم النفسية والتهوين عليهم في تلك الحرب القاسية التي يخوضونها.

جاء إختيار حملة (هتعدي) بعد مشاورات إستمرت لقرابة ثلاثة أشهر بين طلاب الفرقة الرابعة من قسم العلاقات العامة (أعضاء الحملة)، وتم التوقيع والبدء في تلك الحملة لتصبح مشروع تخرجهم.

وعلى جانب آخر أضاف أعضاء الحملة أنه جاء إختيار حملتهم لتكون داعما للدولة بصفة عامة وللطاقم الطبي بصفة خاصة، مضيفين أن ذلك إشادة منهم للوقوف بجانب الأطباء في الدور العظيم الذين أبدوا ظهورهم به في مواجهة (Cov-19)، والذي أثبتوا للعالم أجمع من هي مصر ومن هم المصريون المخلصون، حفظ الله مصر وشعبها العظيم.

0 تعليق