"تعالى هنطلع آثار".. لغز اختطاف تاجر وطلب فدية 100 ألف جنيه بالجيزة

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة
نجح ضباط إدارة البحث الجنائي بالجيزة في القبض على المتهمين باختطاف تاجر قطع غيار سيارات استولى على 100 الف جنيه من صاحب مزرعة بزعم استخراج آثار، وأخطر اللواء رجب عبد العال مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة.

تلقى اللواء محمد عبد التواب مدير مباحث الجيزة بلاغًا من المقدم محمد الجوهري رئيس مباحث قسم شرطة بولاق الدكرور بورود بلاغا، من أحد الأشخاص عمره 50 سنة، يفيد بأن شقيقه، تاجر قطع غيار سيارات أربعيني العمر، حضر إلى القاهرة لشراء قطع غيار وأقام بشقة ملكه كائنة بدائرة القسم وتلقيه إتصالا هاتفيًا من الهاتف المحمول الخاص بشقيقه أبلغه خلاله المُتصل باحتجاز شقيقه لقيامه بالنصب عليه وطلب مبلغ 100 ألف جنيه لإطلاق سراحه.

شكل اللواء عاصم أبو الخير مدير المباحث الجنائية بالجيزة فريق بحث لكشف ملابسات الواقعة تنسيقا مع قطاع الأمن العام، وبمشاركة مفتشي القطاع وضباط الإدارة العامة لمباحث الجيزة، وتوصلت جهوده إلى أن وراء ارتكاب الواقعة 4 أشخاص (عاطلين وسائق وسايس).

وعقب تقنين الإجراءات تحت إشراف اللواء سامح الحميلي نائب مدير مباحث الجيزة، تم استهدافهم بمأمورية برئاسة قطاع الأمن العام أسفرت عن ضبطهم ماعدا اثنان.

وبمواجهتهما إعترفا خلال التحقيقات التي أجريت معهما أمام العقيد أيمن الشرقاوي مفتش مباحث غرب الجيزة بإرتباطهما بعلاقة صداقة بالمتهمين الأخرين وارتكابهم الواقعة بتحريض من مالك مزرعة كائنة بمنطقة بطريق "القاهرة الإسكندرية" الصحراوي دائرة مركز منشأة القناطر لقيام المجني عليه بالنصب علي مالك المزرعة والإستيلاء منه على 100 ألف جنيه بزعم إستخراج أثار من مزرعته فطلب مالك المزرعة منهما إستدراجه هاتفيا بزعم إستعانتهما به لخبرته في ذلك ولدى حضوره إلى ميدان الرماية بحي الهرم قاموا بإختطافه وإصطحابه للمزرعة.

وأضافا خلال التحقيقات أنهم في وقت لاحق تخلى المتهمين الآخرين عن المجني عليه وتبين أنه مصاب بكدمات وسحجات بالوجه وبمناقشته أيد ما سبق.

وتحرر المحضر بالواقعة بإخطار مدير أمن الجيزة وتولت النيابة العامة التحقيقات.

إخترنا لك

0 تعليق