قبل مواجهة المولودية.. 5 فضائح أفريقية للترجي تثير مخاوف جماهير الزمالك

الكابتن 0 تعليق ارسل طباعة
أيام قليلة تفصلنا عن الجولة الحاسمة والمرتقبة والتي ستحدد مصير الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك في بطولة دوري أبطال أفريقيا نسخة 2021.  

الزمالك سيستضيف فريق تونجيث السنغالي، في الوقت الذي سيواجه فيه فريق الترجي التونسي نظيره مولودية الجزائر. 

يحتاج الزمالك لتحقيق الفوز في هذه الجولة، ولكن بشرط رئيسي من أجل ضمان التأهل وهو فوز الترجي على الفريق الجزائري، حتى يتأهل الفريق الأبيض بفارق المواجهات المباشرة على حساب المولودية.

وتخشى جماهير الزمالك، من عملية "تفويت" للفريق التونسي لتسهيل مهمة صعود الفريق الجزائري، خاصةً أن معين الشعباني المدير الفني للترجي استقر على منح بعض اللاعبين من العناصر الأساسية راحة في الجولة الأخيرة.  

وفي الوقت نفسه معروف على الفريق التونسي، عدم النزاهة والفضائح التحكيمية والفساد والمجاملات من أجل تحقيق النجاحات في البطولات الأفريقية. ونستعرض في التقرير التالي أبرز الفضائح التي كان بطلها الترجي وتثير مخاوف جماهير الزمالك.

يد إينرامو

في إياب النهائي الإفريقي بين الأهلي والترجي عام 2010 تعرض الأهلي لظلم بين بعد احتساب الحكم جوزيف لامبتي لهدف غير شرعي للترجي التونسي بعدما أحرز مايكل اينرامو الهدف بيده وهو ما تغاضى عنه الحكم المعروف بفساده وتم إيقافه فيما بعد لاتهامه بتلقيه رشوة وإشاد كرة القدم الإفريقية، ليحصل الترجي على لقب غير شرعي.

   

أزمة أول أغسطس

تقدم نادي أول أغسطس الأنجولي بشكوى إلى الاتحاد الإفريقي لكرة القدم "كاف" والاتحاد الدولي "فيفا" ضد الحكم جاني سيكازوي بسبب الأحداث التي شهدتها مباراة الفريق أمام الترجي التونسي بنصف نهائي دوري الأبطال نسخة 2018، وقال كارلوس هندريك، رئيس نادي أول أغسطس، إنه يطالب بإعادة المباراة على أرض محايدة، مع معاقبة طاقم التحكيم بقيادة الزامبي جاني سيكازوي، مؤكدا أن المباراة شهدت العديد من المخالفات، أبرزها إلغاء هدف صحيح للفريق الأنجولي كما أن طاقم التحكيم كان متحيزا للترجي، والأجواء التي شهدها الملعب لم تكن مواتية لمباراة كرة قدم بدوري الأبطال". 

تأهل غير مستحق على إليكت التشادي

في النسخة الماضية، تأهل فريق الترجي على حساب فريق إليكت سبور التشادي في دور الـ32 من مسابقة دوري أبطال أفريقيا. وتأهل الترجي إلى دور الـ 32 بصعوبة بالغة ، بنتيجة 3 - 2، وجاء هدف التأهل من تسلل واضح في الدقيقة 82 من عمر المباراة. 

التعدي على الأهلي

تعرض الأهلي للظلم خلال مشاركته في نهائي دوري أبطال إفريقيا 2018 بعد تعرض حافلته للرشق بالطوب من قبل جماهير الترجي قبل خوض مباراة الإياب بالنهائي الإفريقي، ولم يتدخل كاف لحماية الفريق الضيف، ويعاقب صاحب الأرض بل غض بصره عن الأزمة، بخلاف أن تقنية الفيديو كانت معطلة على غرار ما حدث في تنهائي 2019، بخلاف تدخل الكاف الفوري لإيقاف مهاجم الأهلي وليد أزارو بعد 24 فقط من ذهاب النهائي الإفريقي ببرج العرب، لمجرد قيامه بتمزيق قميصه، بل وأعاد فتح مدرج الفيراج الخاص بجماهير الترجي، كاسرا كل تقاليد العدالة بهذا القرار.  

فضيحة رادس 2019

شهدت مباراة إياب نهائي دوري أبطال إفريقيا عام 2019 فضائح كروية بعدما تجاهل الحكم الجامبي بكاري جاساما احتساب هدف صحيح للوداد المغربي، وقت ان كانت المباراة تشير إلى تقدم الترجي بهدف نزيف، ليعترض الوداد ويطلب اللجوء إلى تقنية الفار ليفاجأ بأن الفار معطل ولم يتم العمل به، وبعدها يطالب الحكم الفريق المغربي باستكمال المباراة وإلا يعلن إنهاء واعتباره خاسرا وهو ما اعترض عليه الوداد، وبعد مناقشة الأزمة من قلب المكتب التنفيذي للاتحاد الإفريقي أقر بضرورة إعادة المباراة قبل أن يلغى القرار من لجنة الانضباط وتقر اللجنة التأديبية بعدم إعادتها واعتبار الترجي بطلا، مغتالة بذلك كل دلالات العدالة الكروية. 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الكابتن ولا يعبر عن وجهة نظر استراحة وانما تم نقله بمحتواه كما هو من "الكابتن" ونحن عبر مجلة استراحة غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق