رغم أزماته مع كلوب.. 3 أسباب تمنع محمد صلاح من الرحيل عن ليفربول

الكابتن 0 تعليق ارسل طباعة

ارتبط اسم الدولي المصري محمد صلاح، نجم فريق ليفربول الإنجليزي، بالرحيل عن صفوف الريدز خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.

وأصبحت العلاقة بين صلاح ومدربه الألماني يورجن كلوب متوترة للغاية، وتفاقمت الأزمة بعد قيام المدرب باستبداله في مباراة الفريق أمس أمام تشيلسي بعد مرور 60 دقيقة وهو ما أثار غضب اللاعب ووكيله.

وازدادت احتمالية رحيل اللاعب خاصةً أن اسمه ارتبط بقطبي الكرة الإسبانية برشلونة وريال مدريد خلال الفترة الماضية.

وهناك 3 أسباب رئيسية تمنع اللاعب من الرحيل عن صفوف ليفربول خلال الفترة المقبلة نستعرضها على النحو الآتي:

سعره المرتفع 

سعر اللاعب الكبير والذي يتخطى 150 مليون يورو يمنع رحيله خاصةً أنه لا يوجد أي نادٍ سيكون قادرا على شراء اللاعب وذلك بعد أن عانت جميع الأندية الأوروبية عقب أزمة فيروس كورونا المستجد.

أزمات برشلونة والريال 

الأزمات الفنية والإدارية التي يمر بها برشلونة وريال مدريد، ستجعل مسألة انتقال محمد صلاح إلى ايًا من الفريقين هو أمر صعب للغاية ويكاد يكون مستحيل، خاصةً أنها ستكون مغامرة غير محسوبة على الإطلاق.

احتمالية تراجع جماهيرية اللاعب 

ستكون هناك احتمالية كبيرة بتراجع جماهيرية الدولي المصري الذي يحظى بشعبية جارفة في ليفربول بعد أن حقق نجاحات كبيرة في السنوات الماضية رغم تراجع نتائج ومستوى الفريق خلال هذا الموسم.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الكابتن ولا يعبر عن وجهة نظر استراحة وانما تم نقله بمحتواه كما هو من "الكابتن" ونحن عبر مجلة استراحة غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق