تقرير: فيليب كوتينيو يتعرض لانتكاسة جديدة تزيد مدة غيابه عن برشلونة

الكابتن 0 تعليق ارسل طباعة

يعاني النجم البرازيلي فيليب كوتينيو، لاعب برشلونة الإسباني، من انتكاسة صحية جديدة، متعلقة بإصابته في الركبة.

 

وكان فيليب كوتينيو قد خضع لعملية جراحية في الركبة لإصلاح إصابة في الغضروف المفصلي الأيسر، يوم 2 يناير الماضي، والتي تعرّض لها خلال مشاركته في مباراة برشلونة ضد إيبار، والتي انتهت بالتعادل بنتيجة 1-1، في الدوري الإسباني.

 

وأصدر النادي الكتالوني وقتها بيانًا رسميًا، أكدت خلاله نجاح العملية الجراحية التي خضع لها كوتينيو في الغضروف الخارجي للركبة اليسرى، على يد الدكتور "جوان كارليس مونيلاو"، وتحت إشراف الخدمات الطبية لبرشلونة، على أن يغيب عن صفوف الفريق لمدة 3 أشهر على الأقل.

 

ولكن وفقًا لما ذكرته صحيفة «موندو ديبورتيفو» الإسبانية، فإن كوتينيو تعرّض لانتكاسة صحية جديدة أثناء عملية التعافي من الإصابة، حيث لا يزال يعاني من تورم في الركبة.

 

وأفادت الصحيفة، أن هذه الانتكاسة من شأنها تأجيل موعد عودة كوتينيو إلى الملاعب من جديد، مُشيرة إلى احتمالية غيابه لمدة تزيد عن 3 أشهر، وهو الأمر ذاته الذي أكده ممثلو اللاعب.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن بيدري يُعد أكبر المستفيدين من غياب كوتينيو مؤخرًا عن مباريات برشلونة، بعدما منحه المدرب الهولندي رونالد كومان فرصة كي يصبح أساسيًا في تشكيل الفريق.


يذكر أن برشلونة يتواجد حاليًا في المركز الرابع في جدول ترتيب الدوري الإسباني برصيد 47 نقطة، خلف إشبيلية صاحب المركز الثالث بفارق نقطة واحدة فقط.

— Mundo Deportivo (@mundodeportivo)

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الكابتن ولا يعبر عن وجهة نظر استراحة وانما تم نقله بمحتواه كما هو من "الكابتن" ونحن عبر مجلة استراحة غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق