جهود مكثفة لضبط مرتكبي واقعة إطلاق النار على موظف بالإسماعيلية

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة

تكثف أجهزة البحث الجنائى بالإسماعيلية بالاشتراك مع قطاع الأمن العام جهودها لسرعة ضبط مرتكبي واقعة إطلاق النار على موظف بالإسماعيلية مما أسفر عن مصرعه.

وتم تشكيل فريق بحث ضم مباحث الإسماعيلية وبرئاسة مفتشى قطاع الأمن العام برئاسة اللواء علاء سليم مساعد وزير الداخلية لسرعة تحديد هوية الجناة تمهيدا لتقديمه لجهات التحقيق.

ويعكف الفريق الأمنى على فحص محيط الحادث لبيان وجود كاميرات رصدت الواقعة

كذلك جمع الأدلة الجنائية وسؤال أسرته إذا كان هناك خصومة أو خلافات بالإضافة إلى سماع أقوال الجيران وزملاء المجنى عليه فى العمل.

واستمع فريق التحقيق إلى أقوال الشهود عن سماع دوى إطلاق أعيرة نارية وهرعوا إلى مكان الصوت ، فيما ذكر شهود آخرين أنهم شاهدوا  سيارة ربع نقل يستقلها 3

ملثمين يطلقون الأعيرة النارية على "جعفر.ال.ع " 47 عاما موظف بقرية جلبانة أثناء خروجه من منزله مما أدى إلى مصرعه.

وأمرت النيابة العامة بسرعة كشف ملابسات الحادث وضبط مرتكبى الواقعة والتشريح الجثة وإعداد تقرير بشأنها وتحديد نوع المقذوف الذى قتل به.

وكان مأمور مركز شرطة القنطرة غرب تلقى بلاغا بقيام ملثمين بإطلاق النيران على موظف بقرية جلبانة مما أدى إلى مصرعه وفروا هاربين مستقلين سيارة ربع نقل.

وانتقلت الأجهزة الأمنية إلى مكان البلاغ، وتحرر المحضر اللازم بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيقات.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الوفد ولا يعبر عن وجهة نظر استراحة وانما تم نقله بمحتواه كما هو من "الوفد" ونحن عبر مجلة استراحة غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق