تشييع جنازة صياد وابنه لقوا مصرعهم غرقاً فى بجيرة ناصر

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة

شيع الالاف من ابناء قرية شكشوك بمركز ابشواى بالفيوم ظهر اليوم الجمعة، جنازة صياد وابنه لقوا مصرعهم غرقا اثناء عملهم فى بحيرة ناصر بأسوان .

 

كان عيد رجب محمد عبد العاطى 35 سنة، وابنه محمود 13 سنة، يعملون فى بحيرة ناصر باسوان ، واثناء العمل على مركب صغير تعرض للغرق

ولقوا مصرعهم من الاثنين الماضى وتم انتشال جثثهم مساء امس وصرحت النيابة بدفن الجثتين .تم نقل الجثث من اسوان الى الفيوم وتم مواراتهم فى مقابر الاسرة فى جبل الزينة بقرية شكشوك  

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الوفد ولا يعبر عن وجهة نظر استراحة وانما تم نقله بمحتواه كما هو من "الوفد" ونحن عبر مجلة استراحة غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق