مصرع طفلة غرقًا في ترعة بسوهاج

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة

لقيت طفلة رضيعة فى الثانية من العمر مصرعها غرقا داخل ترعة مجاورة لمنزلها بناحية مشروع غرب طهطا، دائرة مركز جهينة، وتم انتشال جثة الطفلة وإيداعها بمشرحة مستشفى جهينة المركزى تحت تصرف النيابة العامة، التى صرحت بدفن الجثة لعدم وجود شبهة جنائية فى الواقعة.

كان اللواء دكتور حسن محمود، مساعد الوزير، مدير أمن سوهاج، قد تلقى بلاغا من اللواء جلال أبو سحلى،

نائب المدير لقطاع الشمال، يفيد بغرق طفلة رضيعة داخل ترعة بدائرة مركز شرطة جهينة غربى محافظة سوهاج.

وبالفحص تبين من خلال التحريات التى أشرف عليها اللواء عبد الحميد أبو موسى مدير إدارة المباحث الجنائية وقادها الرائد محمد جاد الله رئيس وحدة مباحث مركز شرطة جهينة بوصول الطفلة "بسنت الحسينى"

تبلغ من العمر عامين وتقيم بناحية مشروع غرب طهطا دائرة المركز إلى مستشفى جهينة المركزى جثة هامدة ادعاء غرق.

وبالانتقال وبسؤال والدها قرر أنه أثناء لهو ابنته على حافة الترعة المجاورة لمنزله انزلقت قدماها وسقطت بها مما نتج عنه غرقها ووفاتها ونفى الشبهة الجنائية.

وبتوقيع الكشف الطبى على الجثة بمعرفة مفتش الصحة أفاد بأن سبب الوفاة إسفكسيا الغرق ولا توجد شبهة جنائية، وأيدت تحريات إدارة البحث الجنائي ذلك، وتم تحرير محضر بالواقعة وبالعرض على النيابة صرحت بدفن الجثة.
 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الوفد ولا يعبر عن وجهة نظر استراحة وانما تم نقله بمحتواه كما هو من "الوفد" ونحن عبر مجلة استراحة غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق