التصريح بدفن جثة طالب عبث بسلاح ناري بالمنيا

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة

صرحت النيابة العامة بجنوب المنيا بدفن جثة طالب بالفرقة الخامسة بكلية الطب ، لقي مصرعه أثناء عبثه بسلاح نارى مرخص ، خرجت منه طلقة بطريق الخطأ أصابته بأسفل الذقن واستقرت فى رأسه، مما تسبب فى وفاته فى الحال، عقب الإنتهاء من تشريح الجثة، كما طلبت النيابة تحريات الأجهزة الأمنية حول الواقعة.


تلقى اللواء محمود خليل ، مدير

أمن المنيا، إخطارًا من اللواء خالد عبد السلام مدير إدارة البحث الجنائى من مأمور قسم شرطة ملوى بتلقيه بلاغا من مستشفى ملوى العام بوصول " ا- م - س " ، 26 سنة، طالب بالفرقة الخامسة بكلية الطب بإحدى الجامعات ، جثة هامدة، مصابا بطلق نارى بالرأس، وبحسب شهود عيان فإن الشاب كان يتمتع بسمعة طيبه، ولا توجد أى خلافات بينه وبين آخرين.

انتقل إلى المستشفى رجال البحث الجنائى بقيادة العقيد علاء جلال، رئيس فرع البحث الجنائى لجنوب المنيا،وتواصل الأجهزة الأمنية جهودها لعمل التحريات اللازمة.

تحرر عن الواقعة المحضر اللازم والعرض على النيابة العامة لمباشرة التحقيقات حيث قررت النيابة العامة تحت إشراف المستشار تامر مطيع، المحامى العام الأول لنيابات جنوب، وانتداب الطبيب الشرعى للوقوف على أسباب الوفاة، والتصريح بدفن الجثة.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الوفد ولا يعبر عن وجهة نظر استراحة وانما تم نقله بمحتواه كما هو من "الوفد" ونحن عبر مجلة استراحة غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق