إيداع المتهم بقتل مسن أثناء توجهه لصلاة الفجر بمستشفى الأمراض العصبية

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة

قررت نيابة أبو حماد العامة بالشرقية، بإشراف المستشار محمد الجمل، المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية، اليوم، إيداع المتهم بقتل مسن أثناء توجه لصلاة الفجر، مستشفى الأمراض العصبية لبيان مدى حالته أثناء ارتكاب الواقعة، وحبسه على ذمة التحقيقات.

 

تلقى اللواء إبراهيم عبد الغفار، مدير أمن الشرقية، إخطارا من اللواء عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بلاغا من مستشفى أبو حماد المركزى بوصول شخص يعمل مزارع يبلغ من العمر 65 سنة مصابا بجرح طعنى وتوفى بعد ساعتين من

وصوله المستشفى.

 

وتبين من تحريات ضباط مباحث مركز شرطة أبو حماد، قيام شخص مختل عقليا  بطعن المجنى عليه "س س" 65 سنة مقيم قرية الأسدية، أثناء سيره بالشارع متوجها لصلاة الفجر، وتم القبض على المتهم وإحالته للنيابة العامة. التى قررت حجزه على تحريات المباحث، والتى أفادت بكون المتهم مختل عقلياً.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الوفد ولا يعبر عن وجهة نظر استراحة وانما تم نقله بمحتواه كما هو من "الوفد" ونحن عبر مجلة استراحة غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق