بروتوكول تعاون بين اتحادي الصناعات المصري والعراقي

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة

وقع اتحاد الصناعات المصرية ونظيره العراقي بروتوكول تعاون جديد لتعظيم التعاون الاقتصادي والصناعي بين البلدين.
أكد المهندس محمد زكي السويدي رئيس اتحاد الصناعات المصرية ضرورة إستثمار نتائج أعمال اللجنة العليا المصرية العراقية والتي انعقدت يوم السبت الموافق الماضي برئاسة رئيسي وزراء البلدين وحضور عدد كبير من السادة الوزراء المعنيين من الجانبين فضلا عن مشاركة السادة رؤساء الاتحادات القطاعية وحضور لرجال أعمال من الجانبين خلال ملتقي أعمال المصري العراقي. وأشار السويدي إلى أن بروتوكول التعاون الذي تم توقيعه بين اتحاد الصناعات المصرية واتحاد الصناعات العراقي قد نص في بنوده علي إتاحة كافة الفرص للتعاون

الصناعي والاقتصادي وتعظيم الاستفادة منها لصالح أعضاء الاتحادين من خلال التعريف بالفرص الاستثمارية والقوانين ذات الشأن وتبادل الخبرات والتدريب من خلال تنظيم البعثات وتبادل الزيارات ولقاءات أعضاء الاتحادين وكذا تنظيم وإقامة المعارض ذات الصلة والتعرف علي متطلبات الأسواق ودخول الشركات المصرية مع مثيلاتها العراقية في عمليات التصنيع لزيادة القيمة المضافة للخامات الأولية المتاحة بالعراق .

فضلاً عن تنمية وإعادة إعمار العراق بما في ذلك إعادة تأهيل المشاريع الصناعية والاستفادة من الخبرات المصرية في تنمية الصناعات الصغيرة والحرفية وتشكيل

لجنة مشتركة من الطرفين لعقد اجتماعات دورية بالتناوب لدراسة كافة الموضوعات بشكل تفصيلي .

وقال السويدي إن الصناعة العراقية في حاجة إلي تحالفات مع شركاء وفي مقدمتهم رجال الصناعة المصريين وأن هناك قطاعات واعدة بالعراق وفقاً لخطة الدولة كالطاقة الجديدة والمتجددة و قطاع الصناعات الغذائية والهندسية وقطاع الغزل والنسيج والملابس الجاهزة فضلا عن أهتمام الجانب العراقي في الاستفادة من تجربة مصر في مجال المطور الصناعي وتخطيط المدن الصناعية الحديثة والمجمعات الصناعية وأشار إلي أنه تم الاتفاق مع نظيره العراقي المهندس علي صبيح الساعدي علي تشكيل وفد من رجال الصناعة المصرية أعضاء الاتحاد للقاء نظرائهم العراقيين خلال الشهرين القادمين وبالتنسيق مع وزارة التجارة والصناعة للبناء علي ما تم خلال انعقاد اللجنة العليا المصرية العراقية وبروتوكول التعاون الموقع بين الاتحادين.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الوفد ولا يعبر عن وجهة نظر استراحة وانما تم نقله بمحتواه كما هو من "الوفد" ونحن عبر مجلة استراحة غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق